الأعمدة

بذات الطريقة التي شيطنوه بها وجردوا منسوبيه من سودانيتهم.. قد نشهد قريبا حملات من شاكلة حميدتي حامي بيضة الدين وقاهر القوى العلمانية الكافرة

بذات الطريقة التي شيطنوه بها وجردوا منسوبيه من سودانيتهم.. قد نشهد قريبا حملات من شاكلة حميدتي حامي بيضة الدين وقاهر القوى العلمانية الكافرة .. ولااستبعد تجريد كل من هتف ” حرية سلام وعدالة والثورة خيار الشعب” من سودانيته ..غير أن الأمر الملح الان هو إيقاف الحرب بتسوية بين الاسلاميين والدعم السريع اتفاق بين الدعم السريع والجيش المهم والأهم أن صوت البندقية يقيف والموت المجاني يقيف والدم المسمفوح يحقن وبعدها لكل حادث حديث
وبس
#اللهم_لا_ترفع_للكيزان_راية_ولا_تحقق_لهم_غاية_واجعلهم_للعالمين_عبرة_وآية
#جدة_غير_وفيها_الخير
#قلبي_على_وطني
#حرب_كرتي
#تقيف_بس

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى